عودة ازمة الوقود وصفوف العربات امام الطلمبات في الولايات وازمة في المواصلات - Hooosh News

Hooosh News

الموقع الرسمي لمنصة الحوش Hooosh.فضائية الحوش على النايل سات التردد 10815 أفقي ترميز 27500

اخر الأخبار

اعلان

ضع إعلانك هنا

اعلان

إعلانك هنا

الأربعاء، 11 يوليو 2018

عودة ازمة الوقود وصفوف العربات امام الطلمبات في الولايات وازمة في المواصلات

عادت ازمة الوقود مرة اخرى فى ولايات كردفان الثلاثة، ما اثر فى حركة المواصلات داخل المدن والسفر للولايات الاخري. واوقفت السلطات بمدينة بابنوسة التصاديق التجارية للوقود منذ اسبوع عدا تصاديق الطواحين والدوانكى وعربات المصالح الحكومية بالمحلية، فيما شهدت محطات الوقود بمدينة النهود انعداما تماما للوقود دخل يومه الثاني بالمدينة. وقال موظف في ابوجبيهة ان الاجهزة الامنية بابوجبيهة اوقفت جميع تصاديق الوقود عدا التصاديق الخاصة بوقود الزراعة ، وادى لارتفاع جالون الجازولين في السوق الاسود الى (100)جنيه.

وفى مدينة الابيض بولاية شمال كردفان الزمت سلطات الامنية اصحاب الطلمبات بعدم تزويد اى عربة بالوقود خارج خزانات الوقود الخاصة بالسيارت. وقال مزارع امس ان ازمة الوقود عادت مجددا بطلمبات المدينة التي شهدت صفوفا طويلة للعربات، وانه ذهب امس لشراء الوقود بغرض الزراعة الا ان صاحب الطلمبة رفض تزويده بالوقود عبر البرميل  ما اضطره للشراء من السوق الاسود.  

وفي شرق السودان احتشد العشرات من مزارعي القضارف أمام مكتب الوالي يوم الاثنين للمطالبة بمقابلة الوالي بشأن أزمة الجازولين . وحذر المزارعون في حديث من فشل الموسم الزراعي الحالي بسبب تجدد أزمة الجازولين. وقال المزارعون إن تأخر امداد المزارعين بالصرفة الثانية من الوقود لأكثر من اسبوع سيؤدي إلى فشل الموسم، وطالبوا المسئولين بالإسراع بتوفير الجازولين من أجل انقاذ الموسم الحالي.

وقرر ديوان الحكم الإتحادي، إلغاء مرسوم حكومة ولاية شمال كردفان القاضى بفرض رسوم على العربات العابرة للولاية، لمخالفته للدستور ولقرار مجلس الوزراء القاضي بعدم تحصيل أى رسوم في الطرق القومية إلا رسوم العبور التابعة للطرق والجسور. وقال الأمين العام لإتحاد غرف النقل الصادق سوار الدهب إن الاتحاد ما يزال يتابع شكواه مع الجهات المختصة ، وأكد أنه وفي حال إصرار حكومة شمال كردفان على تطبيق الرسوم، فإن هناك قرار بالإجماع من قبل غرف النقل كافة بمنع كل وسائل النقل من الدخول إلى شمال كردفان.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اترك تعليقك

اعلان

إعلانك هنا