حقائق ومعلومات لاتعرفها عن أشرس فصائل الكلاب - Hooosh News

Hooosh News

الموقع الرسمي لمنصة الحوش Hooosh.فضائية الحوش على النايل سات التردد 10815 أفقي ترميز 27500

اخر الأخبار

اعلان

ضع إعلانك هنا

اعلان

إعلانك هنا

الثلاثاء، 31 يوليو 2018

حقائق ومعلومات لاتعرفها عن أشرس فصائل الكلاب


x

حظي كلاب البيتبول بسمعة سيئة بين أنواع الكلاب الأخرى، ويرجع ذلك إلى العديد من حوادث الهجوم المتكررة التي قامت بها تجاه البشر. وتعتبر كلاب البيتبول من الأنواع الهجينة التي ظهرت نتيجة دمج عدة أنواع من الكلاب؛ للحصول على كلب بصفات جثمانية مميزة، وكان الهدف الأول من هذا الهجين هو استخدام كلب البيتبول في الصيد وحراسة المزارع الكبيرة. وتُصنف البيتبول على أنها أشرس أنواع الكلاب، وأكثرها عدوانية لدرجة أنه يمكن أن يستمر في القتال مع غيره من الكلاب حتى لو تعرض للعض أو النزيف أو حتى فقد جزءاً من جسده.

كما يشكل البيتبول خطراً كبيراً على مربيه في حالة تعرضه لسوء التعامل أو الضرب ليصل الأمر في النهاية؛ لتعرض الكثير من المدربين لعضات قوية تركتهم بتشوهات دائمة في الوجه والأطرف. تمزج كلاب البيتبول بين شكل الكلاب المقاتلة المعروفة باسم مولوسوس وبين كلاب تيرير، لتظهر كلاب البيتبول ببنيتها العضلية القوية ووزنها الذي لا يتعدى في أغلب الأحوال 50كغم.

لكلاب البيتبول عدة ألوان هي الأسود والبني، واللون الأبيض، مع بقع سوداء أو بنية، وجميعها لا يتجاوز طولها 71 سم. تسببت العديد من الحوادث المتتالية لهجوم كلاب البيتبول على البشر وتشويههم بشكل كامل إلى حصر هذه النوعية من الكلاب في إنجلترا وبعض ولايات أمريكا. تُعد هذه النوعية من الكلاب الأغلى في العالم؛ حيث يتجاوز ثمن الجرو الواحد منها حاجز 100 ألف دولار أمريكي.

على الرغم من حوادث الهجوم المتكررة على مدربي هذه النوعية من الكلاب الشرسة، إلا أن البيتبول وفي بشكل عام لأصحابه، ولديه القدرة على الدفاع عن صاحبة لأخر رمق في حياته.

تُعد عضة البيتبول أقوى عضة يمكن أن تستقبلها من كلب، فلها القدره على تدمير كمية كبيرة من الأنسجة اللينة تاركة الجلد في حالة تشوه دائم.و يُعد البيتبول من أغبى فصائل الكلاب على عكس العديد من النوعيات التي تُعرف بذكائها مثل اللابرادور، ويرجع ذلك إلى النمو المستمر لدماغ هذه النوعية منذ ولادتها، وحتى وفاتها الأمر الذي يتسبب بإصابتها بحالات من العدوانية غير المبررة تجاه نوع البشر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اترك تعليقك

اعلان

إعلانك هنا