بعد أن عاقب قوش المتحري.. اعتقال اثنين من شهود الاتهام في قضية الباقر النوري - Hooosh News

Hooosh News

الموقع الرسمي لمنصة الحوش Hooosh.فضائية الحوش على النايل سات التردد 10815 أفقي ترميز 27500

اخر الأخبار

اعلان

ضع إعلانك هنا

اعلان

إعلانك هنا

الخميس، 13 سبتمبر 2018

بعد أن عاقب قوش المتحري.. اعتقال اثنين من شهود الاتهام في قضية الباقر النوري

حوش نيوز/ وسائط
اعتقلت السلطات الامنية اثنين من كبار الموظفين ببنك فيصل وهما (يوسف ادريس) مدير مكتب مدير البنك السابق الباقر نوري و(الطيب محمود علي) احد مسؤولي ادارة الاستثمار بالبنك وبدأت التحقيق معهما حول وجود شبهات بتقديمهما مستندات غير مكتملة لادانة المدير السابق الباقر نوري ورجال الاعمال علوي عبد الله درويش.
وعلمت مونتي كاروو ان لجنة التحقيق التي شكلها جهاز الامن برئاسة صلاح صاغة بعد ان استمعت الى شكاوى قدمها عدد من محامي رجال الاعمال المعتقلين توصلت الى نتيجة مفادها ان التحقيقات السابقة شابتها العديد من اوجه القصور كما تم التلاعب بعدد من المستندات ، وعلى اثر ذلك تم ايقاف العميد محمد محي الدين (الموجود حاليا بفرنسا) عن مباشرة التحقيق الى حين اشعار اخر .
واشار مصدر في لجنة التحقيق لمونتي كاروو ان اعتقال ثلاثى البترول (غاندى، حمد بحيري، احمد ابوبكر) اثار الكثير من التساؤلات حيث تم اعتقالهم دون علم مدير امن البترول بوزارة النفط وهو برتبة العقيد كما لم يخضعوا لاي تحقيقات طيلة فترة اعتقالهم حتى تم اطلاق سراحهم
واضاف المصدر ان هناك اطرافا كثيرة استغلت مناخ محاربة الفساد لتصفية حسابات مع منافسين لهم مما حدا بادارة الجهاز لتأسيس وحدة لتحقيقات الفساد واطلاق سراح عدد رجال الاعمال بالضمان منهم رجل الاعمال علوي عبد الله درويش الذي استدعت نيابة غسيل الاموال ببحري ،وابلغته فقط بانه يواجه تهما تحت المادة 35 من قانون غسيل الاموال ومواد اخرى من قانون تنظيم التعامل بالنقد الأجنبي لسنة 2018 ، دون ان تحقق معه .
رجل الاعمال علوي محمد عبدالله الدرويش من اصول يمنيه وحاصل علي الجنسيه السودانيه بالتجنس ابتدأ نشاطه التجاري ببورتسودان 1985 ومن ثم انتقل للخرطوم حيث انشا شركه يريم العالميه التي تعد من الشركات الكبري بالسودان لاستيراد المواد الغذائيه ووكيل ل59 شركة عالمية تورد منتجات الالبان والشوكلاته والحلويات لمولات السودان
توسع نشاطه التجاري واسس مشروع قومي للدواجن يسمي سافانا بام درمان به مليون طائر ،المشروع يعمل علي انتاج البيض بمواصفات عالميه وخبرات تركية ومصرية لتغطيه احتياجات البلاد . وفي العام ٢٠١٦ اسس مصنع لتعبئه الحليب المجفف انكور النيوزلندي في السودان كما له نشاط عقاري
على صعيد متصل افرجت نيابة امن الدولة عن رجل الاعمال محمد اسماعيل محمد رئيس مجلس إدارة ومدير عام مجموعة شركات مام بالضمان العادي بعد ان حققت معه حول مخالفات متعلقة بتمويلات بنكية وتهرب ضريبي اضافة لتنفيذ طرق وجسور غير مطابقة للمواصفات المطلوبة
وكان جهاز الامن اعتقل محمد اسماعيل في السابع من ابريل الماضي، خلال حملة على ما أسمتهم الحكومة ب(القطط السمان)
بدأ محمد اسماعيل محمد أول نشاط استثماري له في العام 1994م حيث نفذت شركته (مام)مشاريع البنى التحتية بمدينة جياد الصناعية ومصفاة الجيلي ومجمعات النفط بمنطقة فلوج والجبلين في ولاية النيل الأبيض وولاية أعالي النيل اضافة لمشروع تنفيذ صالة كبار الزوار بمطار الخرطوم الدولي.
وكان المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات صلاح قوش قد أوقف العميد محمد محي الدين جاهوري عن مباشرة التحقيقات في قضايا الفساد بعد ان تراجع عدد من شهود الاتهام عن اعترافاتهم التي ادلوا بها اثناء التحقيقات ، وذلك عند ادلائهم بشهادتهم في جلسات محاكمة مدير الامن السياسي اللواء عبد الغفار الشريف، إضافة لتقديمه مستند اتهام مزور لادانة رجل الاعمال علوي عبد الله درويش.
ونفى ضابط الامن المتقاعد شمس الدين خلف الله، في شهادته امام المحكمة علمه بقيام عبد الغفار الشريف بتهريب الذهب عبر مطار الخرطوم مضيفا ان الاعترافات التي ادلى بها امام لجنة التحقيق في وقت سابق انتزعت تحت الاكراه والتهديد.
وكان مدير جهاز الامن صلاح قوش قد استدعى العميد محمد محي الدين خصيصا من فرنسا، والتي كان يعمل بها ملحقا امنيا بسفارة السودان بباريس ، لمباشرة التحقيقات في قضايا الفساد وذلك لخبرته السابقة عندما كان مسؤولا عن امن البنوك بجهاز الامن.
والمفارقة ان العميد محمد محي الدين متزوج من شقيقة رجل الاعمال بابكر الامير والذي تم اعتقاله واطلق سراحه لاحقا مع عدد من رجال الاعمال الذين تربطهم علاقات مع اللواء عبد الغفار الشريف.
واستمعت المحكمة لشهادة رجل الاعمال عصمت المرضي والذي تراجع بدوره عن اعترافه ونفى ان تكون السيارات الموجودة بالمعرض الخاص به ملك عبد الغفار الشريف مضيفا انه يقوم باستيرادها عبر شركة حازم للاستثمار التي يمتلكها رجل الاعمال الحاج الحداد الذي لا يزال رهن الاعتقال حتى الان.
مونتي_كاروو

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اترك تعليقك

اعلان

إعلانك هنا