تفاقم وتيرة هروب الكوادر النووية السودانية وأحكام قضائية ضد موظفتين بالهيئة حاولتا السفر خارج السودان - Hooosh News

Hooosh News

الموقع الرسمي لمنصة الحوش Hooosh.فضائية الحوش على النايل سات التردد 10815 أفقي ترميز 27500

اخر الأخبار

اعلان

ضع إعلانك هنا

اعلان

إعلانك هنا

الأربعاء، 31 أكتوبر 2018

تفاقم وتيرة هروب الكوادر النووية السودانية وأحكام قضائية ضد موظفتين بالهيئة حاولتا السفر خارج السودان


وجهت المحكمة تهمة الإشتراك الجنائي والتزوير ومخالفة المادة (5/11) من قانون المعلوماتية في مواجهة أربعة متهمات من ﺑﻴﻨﻬﻦ ﻣﻮﻇﻔﺎﺕ ﺑﻬﻴﺌﺔ ﺍﻟﻄﺎﻗﺔ ﺍﻟﺬﺭﻳﺔ،لاﺳﺘﺨﺮﺍجهن ﺷﻬﺎﺩﺍﺕ ‏(ﻭﻟﻲ ﺍﻷﻣﺮ‏) ﻣﻦ الهيئة ﺑﺼﻮﺭﺓ ﻏﻴﺮ ﺻﺤﻴﺤﺔ ﻟﻠﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﺗﺄﺷﻴﺮﺍﺕ لحضور مؤتمر لايخول لهن حضوره.

وبحسب التحريات، إن المتهمات استخرجن تأشيرات سفر ﺣﻜﻮﻣﻴﺔ ﻟﻠﺴﻌﻮﺩﻳﺔ ﻟﻠﻤﺸﺎﺭﻛﺔ ﻓﻲ ﻣﺆﺗﻤﺮﻋﻠﻤﻲ ﻻ ﻳﺨﻮﻝ ﻟﻬﻦ ﺣﻀﻮﺭﻩ ﺣﺴﺐ ﺗﺨﺼﺼﻬﻦ ﺍﻟﻮﻇﻴﻔﻲ .

وقررت محكمة جنايات الخرطوم شمال توجيه الاتهام للمتهمات لوجود بينة مبدئية كافية تقرر توجيه الاتهام لهن؛ وشطبت ذات المحكمة الاتهام في مواجهة المتهمات الخامسة والسادسة والسابعة استناداً على نص المادة 141 من قانون الإجراءات الجنائية لسنة 1991م؛ في وقت حددت فيه المحكمة جلسة اخرى لسماع قضية الدفاع في الشهرالقادم .

وبحسب التحريات فإن ﺩﻋﻮﺓ ﺍﻟﻤﺆﺗﻤﺮ ﺍﻟﻌﻠﻤﻲ ﺍﻟﺨﺎﺹ ﻳﺨﺘﺺ ﺑﺎﻹﺷﻌﺎﻉ ﺍﻟﻄﺒﻲ ﻭﺗﻄﻮﺭﻩ وﺟﺎﺀﺕ ﻣﺒﺎﺷﺮﺓ ﻣﻦ ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﻓﻴﺼﻞ ﺑﺎﻟﺴﻌﻮﺩﻳﺔ ﻟﻬﻴﺌﺔ ﺍﻟﻄﺎﻗﺔ ﺍﻟﺬﺭﻳﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ . ﻭﻗﺎﻝ تحريات أمن الدولة ﺑﺄﻧﻪ ﻭﺑﺘﺎﺭﻳﺦ 9/2/2017ﻡ ﺗﻢ ﺗﺪﻭﻳﻦ ﺑﻼﻍ ﺑﺎﻟﺮﻗﻢ (30) ﺑﻤﺒﺎﺣﺚ ﺃﻣﻦ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ وﺃﺑﻠﻎ ﺍﻟﺸﺎﻛﻲ ﺑﻤﻮﺟﺐ ﻋﺮﻳﻀﺔ ﻣﻦ النيابة ﻳﻔﻴﺪ ﻓﻴﻪ ﺃﻥ ﻣﻌﻠﻮﻣﺎﺕ ﺗﻮﻓﺮﺕ ﻟﺪﻳﻪ ﺑﻮﺟﻮﺩ ﺃﻓﺮﺍﺩ بصدد القيام باﺟﺮﺍﺀﺍﺕ للحصول ﻋﻠﻰ ﺗﺄﺷﻴﺮﺍﺕ ﺳﻔﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻤﻠﻜﺔ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﺍﻟﺴﻌﻮﺩﻳﺔ، ﻣﻨﻮﻫﺎً ﺇﻟﻰ ﺇﺻﺪﺍﺭ ﻧﻴﺎﺑﺔ ﺃﻣﻦ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﺃﻣﺮ ﺗﻔﺘﻴﺶ ﻭﺍﺳﺘﻤﺎﺭﺓ ﻛﻤﻴﻦ، ﻣﺸﻴﺮﺍً ﺇﻟﻰ ﺃﻧﻪ ﻭﺑﻤﻮﺟﺐ ﺃﻣﺮ ﺍﻟﻜﻤﻴﻦ ﺗﻢ ﺍﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺘﻬﻤﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﺩﺍﺧﻞ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺳﻔﺮ ﻭﺑﺤﻮﺯﺗﻬﺎ ﺠﻮﺍﺯين يخصان ﺍﻟﻤﺘﻬﻤﺔ ﺍﻟﺴﺎﺩﺳﺔ ﻭﻣﺘﻬﻢ ﺁﺧﺮﻫﺎﺭﺏ،ﻣﻀﻴﻔﺎً ﺑﺄﻥ ﺍﻟﻤﺘﻬﻤﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻛﺎﻧﺖ ﺑﺼﺪﺩ ﺍﻟﻘﻴﺎﻡ ﺑﺈﺟﺮﺍﺀﺍﺕ ﺗﺄﺷﻴﺮﺓ ﺍﻟﺴﻔﺮ ﻟﻠﺠﻮﺍﺯين ﺑﺤﻮﺯﺗﻬﺎ، ﻣﺒﻴﻨﺎً ﺃﻧﻪ ﻭﻋﻨﺪ ﺍﺳﺘﺠﻮﺍﺏ ﺍﻟﻤﺘﻬﻤﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﺃﻓﺎﺩﺕ ﺑﺄﻧﻬﺎ ﺍﺳﺘﺨﺮﺟﺖ ﺍﻟﺘﺄﺷﻴﺮﺓ ﺑﻤﻮﺟﺐ ﺷﻬﺎﺩﺓ ﺃﻭﻟﻲ ﺍﻷﻣﺮ ﺻﺎﺩﺭﺓ ﻣﻦ ﻫﻴﺌﺔ ﺍﻟﻄﺎﻗﺔ ﺍﻟﺬﺭﻳﺔ، ﻭﺃﺿﺎﻓﺖ ﺑﺄﻧﻬﺎ ﻗﺎﻣﺖ ﺑﺈﺟﺮﺍﺀﺍﺕ ﺍﻟﺴﻔﺮ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﺍﻟﺘﻘﺪﻳﻢ ﻋﺒﺮ ﺍﻹﻧﺘﺮﻧﺖ، ﻭﻧﻮهت ﺍﻟتحريات ﺇﻟﻰ ﺃﻧﻪ ﻭﺑﻤﻮﺟﺐ ﺃﻗﻮﺍﻝ ﺍﻟﻤﺘﻬﻤﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﺗﻢ ﺍﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ ﺑﻘﻴﺔ ﺍﻟﻤﺘﻬﻤﺎﺕ ﻭﺃﺧﻀﻌﻦ ﻟﻠﺘﺤﺮﻳﺎﺕ، ﻛﺎﺷﻔﺎً ﻋﻦ ﺗﺪﻭﻳﻦ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﻤﺘﻬﻤﺎﺕ ﺍﻋﺘﺮﺍﻓﺎﺕ ﻗﻀﺎﺋﻴﺔ ﺑﺎﻟﻮﺍﻗﻌﺔ ﺑﻤﺤﻜﻤﺔ ﺟﻨﺎﻳﺎﺕ ﺍﻟﺨﺮﻃﻮﻡ ﻭﺳﻂ، ﻣﺎ ﻋﺪﺍ ﻣﺘﻬﻤﺔ ﻭﺍﺣﺪﺓ، ﻓﻴﻤﺎ ﺃﻗﺮﺕ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﻤﺘﻬﻤﺎﺕ ﺑﺄﻗﻮﺍﻟﻬﻦ ﺍﻟﻮﺍﺭﺩﺓ ﺑﻴﻮﻣﻴﺔ ﺍﻟﺘﺤﺮﻱ. ﻭﻧﻔﺖ ﺛﻼﺙ ﻣﺘﻬﻤﺎﺕ أقوالهن . هذا وقد حذر مدير هيئة الطاقة الذرية السودانية د. محمد صديق من إستمرار تسرب وفقدان الكوادر السودانية المؤهلة في الاختصاصات الذرية النادرة التي يصعب إحلالها كالخبراء والباحثين في مجالات الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية في ظل التضييق والحصار المفروض على البلاد، ونوه لضرورة إتخاذ الاجراءات والمعالجات للحفاظ على ماتبقى من الكوادر حتى تتمكن الهيئة من تنفيذ المشاريع الرائدة ذات الأثر على الاقتصاد الوطني.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اترك تعليقك

اعلان

إعلانك هنا