اتفق رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، ومسؤول في الأمم المتحدة، على ضرورة التعاون والتنسيق لمخاطبة المجتمع الدولي من أجل تعبئة الموارد لدعم مشاريع بناء السلام في السودان. - Hooosh News

Hooosh News

الموقع الرسمي لمنصة الحوش Hooosh.فضائية الحوش على النايل سات التردد 10815 أفقي ترميز 27500

اخر الأخبار

اعلان

ضع إعلانك هنا

اعلان

إعلانك هنا

الأربعاء، 25 سبتمبر 2019

اتفق رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، ومسؤول في الأمم المتحدة، على ضرورة التعاون والتنسيق لمخاطبة المجتمع الدولي من أجل تعبئة الموارد لدعم مشاريع بناء السلام في السودان.

وتواصلت اللقاءات المكثفة لرئيس الوزراء السوداني عبد اللهة حمدوك، مع مسؤولي العالم المشاركين في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، حيث إلتقى مساعد الأمين العام لدعم بناء السلام، أوسكار فرنانديز تارانكو، بجانب مدير البنك الدولي، ديڤيد مالباس، ومسؤلين أفارقة.
وحسب تصريح من اعلام مجلس الوزراء الأربعاء فإن لقاء حمدوك مع المسؤول الاممي تناول السبل الكفيلة لإستفادة السودان من الدعم الذي تقدمه لجنة بناء السلام في الانتقال من مرحلة حفظ السلام إلى بناء السلام، بجانب التمويل الذي يقدمه صندوق بناء السلام.
وأضاف التصريح "أمن الجانبان على ضرورة التعاون والتنسيق لمخاطبة المجتمع الدولي من أجل تعبئة الموارد لدعم مشاريع بناء السلام في السودان".
وخلال لقائه مع مدير البنك الدولي، ديڤيد مالباس، جدد رئيس الوزراء السوداني استعداد الحكومة للتعاون مع البنك الدولي بما يخدم مصلحة السودان.
فيما أكد مدير البنك الدولي استعداد البنك لدعم ومساندة برامج حكومة الفترة الانتقالية، موضحاً أن البنك الدولي سيعمل مع حكومة الفترة الانتقالية لتطوير وتعزيز الاقتصاد السوداني.
إلى ذلك التقى رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، رئيس جمهورية رواندا، بول كيجامي، وبحثا خلال اللقاء تطوير التعاون بين البلدين بما يخدم المصالح المشتركة.
وامتدح حمدوك التجربة الرواندية في تحقيق السلام الاجتماعي وتسوية النزاعات عبر انتهاج مبدأ الحقيقة والمصالحة، مشيداً بالتطور التنموي الذي حققته دولة رواندا خاصة في مجالات التعليم والصحة والخدمات العامة وارتفاع مستوى الناتج القومي والنمو الاقتصادي.
جانبه أبدى الرئيس الرواندي إعجابه بالثورة السودانية التي قال إنها ملهمة للشعوب الإفريقية في النهوض والانطلاق إلى الامام، مؤكداً استعداد بلاده في نقل التجربة الرواندية في كل المجالات إلى السودان.
ويوم الثلاثاء إلتقى رئيس الوزراء السوداني، رئيس برنامج الغذاء العالمي، اخيم شتاينر، وتناولا قضايا الأمن الغذائي ومستقبل الأطفال في السودان، كما بحث اللقاء الفرص والأولويات والشراكة الاستراتيجية بين السودان وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي خلال الفترة الانتقالية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اترك تعليقك

اعلان

إعلانك هنا